ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
menuالرئيسية

محلل سياسي: عملية الحوثي بمأرب تكشف التنسيق الاستخباراتي بينها وبين حزب الإصلاح

الخميس 12/سبتمبر/2019 - 11:23 ص
محلل سياسي: عملية الحوثي بمأرب تكشف التنسيق الاستخباراتي بينها وبين حزب الإصلاح
Advertisements
متابعات_السعودية نيوز
 
Advertisements
علق عبدالخالق الحود المحلل السياسي اليمني، على ما  ذكرته ميليشيا الحوثي الإنقلابية، عبر ما يسمى وزارة الداخلية في حكومتها غير المعترف بها دولياً، أنها نفذت عملية إستخباراتية في عمق مدينة مأرب المحررة والخاضعة بشكل كلي لسيطرة الإصلاح.

 

وقال الحود في تصريحات خاصة ، إن مأرب هي معقل الإخوان المسلمين في اليمن، وقال بأن هذا يعني بأن هناك تنسيق مشترك بين مليشيا الحوثي وحزب الإصلاح جناح الإخوان المسلمين في اليمن.

 

وأشار بأن هذا التنسيق وصل إلي مستوى عالي "استخباراتي" ، من خلال تبادل معلومات استخبارتية وتسليم مطلوبين بين الجانبين. 

 

يذكر أن الميليشيات الحوثية ذكرت في بيانها، أنها تمكنت أمس من القضاء على منفذي جريمة إغتيال إبراهيم بدر الدين الحوثي، شقيق زعيم المتمردين، الذي قتل إثر عملية إستخباراتية أعلنت عنها التحالف العربي في وقت سابق.

 

وذكرت الميليشيات الحوثية أنها نفذت هذه العملية الأمنية التي وصفتها بالناجحة والنوعية في عمق مدينة مأرب، وتمكنت خلالها من القضاء على محمد علي قايد ضاوي، البالغ من العمر 54 عاماً، والذي تتهمه بإغتيال إبراهيم الحوثي.

 

وأعتبرت الميليشيات في بيانها، نجاح هذه العملية تأكيد على قدرتها للوصول إلى عمق المناطق المحررة، فيما أعتبره محللون ومراقبون سياسيون، أنه يؤكد الشكوك والمعلومات التي تتحدث عن وجود تعاون إستخباراتي بين الميليشيات الإنقلابية وحزب الإصلاح، بتنسيق إيراني قطري.

 

وتأتي هذه الأنباء التي أعلنتها الميليشيات وسط صمت من قبل السلطات المحلية في محافظة مأرب التي ركزت إهتمامها خلال الأسابيع الماضية على مهاجمة المحافظات المحررة وصولاً إلى العاصمة عدن، وتناست مديرية صرواح التي لازالت تخضع لسيطرة الميليشيات الإنقلابية حتى اليوم.
Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات السعودية نيوز 365
Advertisements