Advertisements

السفينة "أوشن فايكينج" تبحث عن مهاجرين في البحر المتوسط


غادرت السفينة "أوشن فايكينج" التابعة لمنظمتي "إس أو إس" و"أطباء بلا حدود"، مساء الإثنين، مرفأ مرسيليا في جنوب فرنسا؛ لتبدأ مهمتها الثانية في رصد وإنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط.

وقالت "إس أو إس ميديتيرانيه فرانس" في تغريدة على تويتر، مساء الإثنين، إنّ "أوشن فايكينج غادرت لتوّها مرسيليا".

وأضافت: "بعد التزوّد بالوقود ستتوجه السفينة إلى وسط البحر المتوسط، فما زال هناك رجال ونساء يغرقون أثناء محاولتهم الفرار من ليبيا".

وكانت السفينة رست في مرفأ مرسيليا 27 أغسطس/آب بعدما أنجزت مهمة أولى استغرقت 23 يوماً وأنقذت خلالها 356 مهاجراً كانوا على متن 4 زوارق على وشك الغرق.

وأتاح اتفاق أوروبي لتوزيع المهاجرين بإنزال المهاجرين من على متن "أوشن فايكينج"، بعدما ظلّ الناجون على متنها عالقين طوال أسبوعين في عرض البحر.