Advertisements

إسرائيل تكشف شبكة تجسس إيرانية على فيسبوك


كشف جهاز الأمن العام بإسرائيل (شين بيت) شبكة تجسس تديرها إيران عبر شبكات التواصل الاجتماعي لتجنيد عملاء في الأراضي المحتلة والضفة الغربية وغزة. 


وقال الجهاز، في بيان، إن هذه الشبكة اتخذت من سوريا مقرا لها بتوجيهات من إيران وبقيادة سوري لقب بـ"أبوجهاد"، وحاول تجنيد أشخاص من خلال اتصالات أولية معهم عبر حسابات وهمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، ومن ثم انتقلت الاتصالات عبر تطبيقات المراسلة.


وبدءا من أبريل/نيسان 2019، تم تنفيذ عملية واسعة ضد نشطاء الشبكة في الضفة الغربية، وخلالها تم ضبط عدد من المواطنين، وعندها تبين أنه تم التواصل معهم وتجنيدهم من قبل مشغلي الشبكة الإيرانيين.


وبرزت في سياق التحقيقات معلومات تفيد بأن العلاقة مع المشغلين من سوريا قد تطورت إلى مستوى نقل المعلومات، بل وظهرت نوايا للقيام بأنشطة إرهابية ضد أهداف إسرائيلية، مدنية وعسكرية.


وتابع الجهاز أن "الغالبية العظمى من المواطنين الإسرائيليين الذين تواصل عملاء المخابرات الإيرانية معهم رفضوا التعاون معهم، لأنهم كانوا يشكون في كونهم عنصرا عدائيا، وكانوا يقطعون الاتصال بهم".


ويعد استخدام الشبكات الاجتماعية طريقة معروفة لوكالات الاستخبارات التي تلجأ إليها مختلف التنظيمات، بما في ذلك حماس وحزب الله لتجنيد الناشطين لصالحهما.


وفي يونيو/حزيران الماضي، قال جهاز "شين بيت" إنه ألقى القبض على مواطن أردني ترجع أصوله إلى مدينة الخليل الفلسطينية بالضفة الغربية.


ودخل الشخص الأردني الأراضي المحتلة بتكليف من المخابرات الإيرانية لتنفيذ مشاريع للبنية التحتية في الأراضي المحتلة والضفة الغربية لإخفاء الأنشطة الإيرانية، بحسب جهاز الأمن.