ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

الموسوعة الحضرمية

الأحد 05/مايو/2019 - 03:58 م
 
تعتبر مملكة حضرموت من أقدم الحضارات على وجه الأرض، فقد ورد ذكر حضرموت في الكتب السماوية حيث جاء ذكر حضرموت في التوراة باسم "هزرميت" في سفر التكوين الإصحاح العاشر من 21=31، وجاء ذكر حضرموت في القرآن الكريم سورة الفجر بقوله تعالى: ((إرم ذات العماد*التي لم يخلق مثلها في البلاد))، وهذا ما يؤكد على قدم حضارة حضرموت الضاربة جدورها في أعماق التاريخ البشري منذ أن خلق الله الإنسان، وهناك الكثير من الأمم والحضارات التي سادت في تلك الأزمان، مثل: البابليين، والأشوريين، والفراعنة، وغيرها من الحضارات إلا أن الكثير منها بادت أو طمست وتغيرت مسمياتها، فيما لازالت الأمة الحضرمية متشبثة بحضارتها واسمها، برغم مرور السنين وتعدد الغزوات في أوقات على حضرموت، والاحتلال في أوقات أخرى ظلت حضرموت متمسكة بحضارتها وتاريخها، وما دفعني اليوم للحديث عن هذا هو ماجاء على لسان الشيخ محمد بن علي جابر المشرف على مركز حضرموت للدراسات التاريخية  والتوثيق والنشر، حيث قال -في تصريح له-: "إن مركز حضرموت  للدراسات التاريخية ينوي إصدار موسوعة حضرمية"، ومن المؤكد أن مجرد تبني فكرة إصدار الموسوعة الحضرمية من قبل مركز حضرموت للدراسات التاريخية خطوة ممتازة  يشكرون عليها، فما بالكم بالشروع في تنفيذها؟ فمثل هذا العمل يحتاج للكثير من والوقت والجهد والمال، وإنني على يقين أن مركز حضرموت للدراسات يمتلك الكثير من الكفاءات الحضرمية المؤهلة القادرة  على القيام بهذا العمل، ويأتي في مقدمتهم الدكتور عبدالله سعيد الجعيدي رئيس المركز.
ولكن في رأيي الشخصي المتواضع -واعتقد أن الكثير من أبناء حضرموت المهتمين بهذا الشأن يشاطرونني الرأي- أن عمل ضخم وجبار ولا أبالغ اذا قلت إنه يعتبر إنجاز بحد ذاته في حال صدوره، وهو إصدار موسوعة تختص بتاريخ وتراث وثقافة حضرموت ماضيها وحاضرها، لا يجب أن يقتصر على كوادر مركز حضرموت للدراسات التاريخية، وعلى مركز حضرموت بصفته المتبني للفكرة أن يوجه الدعوة لكل الباحثين من الحضارم في الداخل والخارج للمشاركة في بلورة، وإنجاح الفكرة، وتشكيل فريق عمل من الكوادر الحضرمية المتخصصين في السياسة والاقتصاد والتاريخ والجغرافيا والثقافة، وهم كثر في الداخل والمهجر، وأن يتجرد الجميع من ميولهم السياسية ويضعون مصلحة حضرموت نصب أعينهم لكي تخرج الموسوعة الحضرمية بحقائق تاريخية مؤكدة للمتتبع والقارئ الحضرمي، لكي تستفيد الأجيال القادمة منها في الحفاظ على هوية وتاريخ وثقافة حضرموت التي فرط البعض منا في الكثير منها في السابق، بسبب الميول السياسية والمصالح الشخصية، والبعض الاخر يتاجر بها اليوم في سوق النخاسة، وسيلعنهم التاريخ والأجيال القادمة،  وعلينا أيضا الاستفادة من تجربة من سبقونا في عمل موسوعاتهم الناجحة، والابتعاد عن البعض الذين اعتمدوا في موسوعاتهم على التهبيش والتزوير بعيداً عن الواقع  والحقائق، فحضرموت تمتلك موروث تاريخي يحق لنا أن نفخر به.
تعليقات Facebook تعليقات السعودية نيوز 365
تابعنا عبر تويتر

دوري كأس الأمير محمد بن سلمان
الوحدة
x
14:50
الباطن
الحزم
x
17:45
الفيحاء
الدوري الإنجليزي الممتاز
توتنهام هوتسبير
x
14:30
آرسنال
مانشستر يونايتد
x
17:00
ساوثهامتون
بورنموث
x
17:00
مانشستر سيتي
وولفرهامبتون
x
17:00
كارديف سيتي
وست هام يونايتد
x
19:30
نيوكاسل يونايتد
الدوري الإسباني
إسبانيول
x
14:00
بلد الوليد
هويسكا
x
19:30
إشبيلية
ريال مدريد
x
21:45
برشلونة