الإفريقي ضد الصفاقسي.. عوامل مثيرة تشعل كلاسيكو الكرة التونسية

تقارير وحوارات

الصفاقسي والأفريقي
الصفاقسي والأفريقي

تقام اليوم الأحد الموافق الثالث من شهر سبتمبر للعام الجاري 2022 مواجهة من العيار الثقيل تلك التي تجمع بين فريقي الافريقي والصفاقسي لحساب مباريات نصف نهائي بطولة كأس تونس للموسم الكروي 2021-2022.

في الوقت الذي يقام فيه نصف النهائي الثاني لتحديد هوية الفريق المترشح للمباراة الختامية من عمر البطولة بين مستقبل المرسى الذي يلعب في الدرجة الثانية وفريق نادي اتحاد بن قردان مفاجأة المواسم الأخيرة في الكرة التونسية.

كلاسيكو كأس تونس بين الإفريقي والصفاقسي

وتتمثل العوامل التي ستشعل الكلاسيكو التونسي في الآتي:-

عملية الثأر 

يدخل الإفريقي مواجهة اليوم وعينه على تحقيق الفوز لا محالة وذلك للثأر من الخسارة التي مُني بها على يد فريق نادي الصفاقسي خلال النسخة الماضية من بطولة كأس تونس بركلات الجزاء الترجيحية بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي دون أهداف.

وسبق وأن حصد نادي الافريقي بطولة كأس تونس في ثلاثة عشر مناسبة في الوقت الذي يمتلك فيه فريق نادي الصفاقسي ستة ألقاب من نفس المسابقة وهو ما يشعل الصراع بين الطرفين لقطع تذكرة العبور للمباراة النهائية.

ثورة الشباب

يعيش الفريقان خلال الفترة الماضية ثورة على مستوى اللاعبين الشباب حيث قامت الجمعية الملاعبية في الفرق الكل بتصعيد عدد من النجوم الواعدة خلال فترة التحضيرات الصيفية وبالتحديد المدربين برتران مارشان وكريم دلهوم على خلفية المنع من التعاقد مع لاعبين جدد بأمر من الفيفا.

إنقاذ الموسم

العامل الأخير الذي يرسم ملامح كلاسيكو اليوم هو إنقاذ الموسم وبالأخص أن الثنائي عاشا موسمًا كارثيًا بعد أن فشل الافريقي والصفاقسي في الحصول على لقب الدوري الذي توج به نادي الترجي ويسعى كلًا منهما لإستعادة الثقة عبر الفوز بنسخة الكأس.

جدول المباريات