Advertisements

البحسني يوجه برفع درجة الجاهزية والاستعداد لجميع الشعب والألوية والوحدات العسكرية والأمنية

 



ترأس محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، اليوم بالمكلا، اجتماعاً للجنة الأمنية بالمحافظة، للوقوف أمام الموقف الأمني العام بالمحافظة. 

وتطرق محافظ حضرموت إلى الموقف في جبهات مأرب، مؤكداً خطورة الموقف الذي لا يهدد مأرب فحسب، من قبل الميليشيات الحوثية الإرهابية وإنما يهدد حضرموت والمحافظات المحررة بشكل عام، ودعا المحافظ إلى استشعار خطورة الموقف، والاستعداد من قبل القوات العسكرية والأمنية والمواطنين للدفاع عن حضرموت، وأن تنصب جهود الجميع لمواجهة العدوان الحوثي ومؤازرة أبناء مأرب عبر تجهيز قوافل إغاثية بشكل مستمر.

ووجه المحافظ البحسني برفع درجة الجاهزية والاستعداد لجميع الشعب والألوية والوحدات العسكرية والأمنية بالمحافظة، مؤكداً أن حضرموت قوية وعصية بمواطنيها وبرجال قواتها العسكرية والأمنية. 

وأكد المحافظ البحسني على ضرورة الاستعداد والتهيأة للاحتفاء بالذكرى الخامسة لتحرير المكلا وساحل حضرموت، متطرقاً إلى الحفل التكريمي الذي ستقيمه قيادة المحافظة والمنطقة العسكرية الثانية للقادة والضباط والصف والجنود احتفاءً بهذه المناسبة، داعياً إلى ضرورة اختيار المكرمين بصورة دقيقة ومنصفة، لتعكس القيمة والهدف من التكريم.

حضر اللقاء، وكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن العميد صالح لحمدي، ووكيل وزارة الداخلية لشؤون المحافظات الشرقية مدير عام الأمن والشرطة بساحل حضرموت اللواء الركن سعيد العامري، وأركان المنطقة العسكرية الثانية العميد ركن عويضان سالم عويضان، ومدير كلية الشرطة بحضرموت العميد ركن سالم عبدالله الخنبشي، ورؤساء الشعب وقادة الوحدات والألوية بالمنطقة العسكرية الثانية.