Advertisements

الكاميرا ترصد كيت ميدلتون بفستان والدتها

الكاميرا ترصد كيت ميدلتون بفستان والدتها

يبدو أن كيت ميدلتون، دوقة كامبريدج وزوجة الأمير ويليام، لا تتبع سياسة إعادة تدوير ملابسها هي فقط، بل أزياء والدتها أيضاً.



 

فقد أطلت دوقة كامبريدج في فيديو جديد لها نُشر على صفحة Kensington Royal على "أنستقرام"، بفستان أزرق بأكمام طويلة ومتوسط الطول من علامة Reiss البريطانية للأزياء ومتاجر البيع بالتجزئة.

 

وزينت إطلالتها الناعمة بعقد على شكل قرص ذهبي، وحافظت على شعرها منسدلاً ومموجاً قليلاً بنعومة شديدة، وفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

 

ويبدو أن فستان "trina" الأنيق الذي يبلغ تكلفته 139 جنيهاً إسترلينياً بتصميمه الكلاسيكي على طراز السترة المزدوجة الصدر، صمد أمام اختبار الزمن، إذ ارتدته ميدلتون لأول مرة في عام 2012 عندما ألقت أول خطاب ملكي عام لها في دار رعاية الأطفال Treehouse في مقاطعة سوفولك البريطانية، ونسقته بحزام أسود سميك.

 

ولمزيد من الإطلالة الملكية الرقيقة، ارتدت دوقة كامبريدج زوجا من الأحذية ذات الكعب العالي والمصنوع من جلد التمساح (الشمواه).

 

ومن قبلها شوهدت والدتها كارول ميدلتون وهي ترتدي الفستان نفسه في مضمار أسكوت لسباق الخيل البريطاني في عام 2010، وربطته بالحزام نفسه، ونسقته بقبعة أنيقة باللون الأزرق السماوي وحقيبة صغيرة الحجم من الجلد وزوج من الأحذية بكعب متوسط باللون الأسود.

 

وتلفت الصحيفة البريطانية إلى أن كثيراً ما تقترض زوجة الأمير ويليام ملابس من والدتها البالغة من العمر 57 عاماً عندما تحتاج إلى شيء صغير خاص وأنيق.

 

ويعرف عن دوقة كامبريدج حبها لدعم علامات ملابس (أزياء الشارع)، إذ شوهدت عدة مرات على مر السنين وهي مرتدية أزياء زارا Zara وأسوس ASOS و بودين Boden.