Advertisements

أوروبا تشدد إجراءات مكافحة فيروس كورونا

تستعد فرنسا وألمانيا لتشديد إجراءات مكافحة الانتشار السريع لفيروس «كورونا» المستجد، على غرار دول أوروبية أخرى مثل إيطاليا، حيث يتزايد الاستياء إزاء فرض تدابير أكثر صرامة.



 

 ومع احتمال تشديد القيود الصحية في فرنسا، حيث بدأ بالفعل حظر تجول ليلي يشمل ثلثي السكان، ترأس الرئيس إيمانويل ماكرون مجلس الدفاع، في حين يجري رئيس وزرائه جان كاستيكس مشاورات حول «تشديد التدابير المحتملة». 

 

 

واعتبر اختصاصي الأمراض المعدية جيل بيالو أن انتشار الفيروس «خرج عن السيطرة» داعياً إلى «إعادة الإغلاق في البلاد».