Advertisements

البنتاجون يكشف عن سلاحه لردع الانتهاكات الروسية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن المتحدث باسم البنتاجون، جوناثان هوفمان، أن الولايات المتحدة لا تعتزم نشر منظومات صواريخ نووية جديدة ذات قوة تدميرية منخفضة.



وقال المتحدث للصحفيين، اليوم الجمعة: "لا نعتزم نشر منظومات جديدة (أسلحة نووية) ذات قوة منخفضة في أوروبا. وردنا على الانتهاكات الروسية سيكون باستخدام الأنواع العادية من الأسلحة".

ويذكر أنه ورد في وثيقة خاصة بالسياسة النووية، أن الولايات المتحدة ستقوم بتعزيز قدراتها النووية بسبب قلقها من الأسلحة النووية الروسية المتنامية، في خطوة يقول بعض منتقديها إنها قد تزيد من خطر حدوث توتر بين البلدين.

ويقول المسؤولون الأميركيون إن الولايات المتحدة ستردع روسيا عن استخدام الأسلحة النووية من خلال تعزيز قدرتها النووية ذات القوة التدميرية المنخفضة.

هذا وتقل قوة الأسلحة النووية ذات القوة التدميرية المنخفضة عن 20 كيلو طن، لكنها تسبب دمارا كبيرا ايضا، ويذكر أن القنبلة الذرية التي أُلقيت على مدينة هيروشيما اليابانية تقدر قوتها بنفس هذه القوة التدميرية.