Advertisements

لماذا توصينا "ناسا" بهذه النباتات داخل غرف نومنا؟


تُضفي النباتات والزهور داخل المنزل منظراً جذاباً وجواً ساحراً يأسر القلوب ويبعث التفاؤل والنشاط والحيوية، ليس هذا فحسب، بل لها فوائد صحية ونفسية عديدة يركز عليها باحثو وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" ويوصون بضرورة الاحتفاظ ببعض أنواعها داخل غرف نومنا.

ويرجع سبب توصية ناسا إلى أن هذه الأنواع من النباتات بالذات تعزز قدرة الإنسان على التمتع بنوم هادئ وعميق وتقضي على القلق والأرق وتسهم في التخلص من الفورمالدهيد "غاز السرطان" المتسرب من المنظفات المنزلية والمواد اللاصقة للسيراميك ومواد الطلاء والسجاد ورق الحائط، بالإضافة إلى دخان السجائر.

ولكن ما هي تلك الأنواع الخاصة التي توصي بها ناسا بوضعها جوار كومود السرير. نستعرضها فيما يلي:

1- نبات "نخل الأريكا الصفراء"
يوصف بأنه "أكفأ مُطهر وأفضل مرطب لهواء الغرفة" لقدرته على امتصاص السموم الكيميائية في الجو، وتنصح به ناسا لأنه مثالي لكل شخص يعاني من نزلات البرد ومشاكل الجيوب الأنفية.

2- نبات الصبار "الألوفيرا"
تعتبره ناسا أحد أفضل النباتات لتنقية الهواء، فهو مصنع أكسجين يفزره باستمرار طوال الليل، ويقضي على الفورمالدهيد، ويعزز جهاز المناعة.

3- نبات "اللبلاب الإنجليزي" أو "العشقة المتسلقة"
وجد الباحثون في الكلية الأمريكية للحساسية والربو وعلم المناعة أن اللبلاب الإنجليزي أو "الهيدرا" يزيل 78 % من العفن الموجود في الجو خلال 12 ساعة، فهو مثالي لمرضى الربو والأشخاص الذين يعانون من حساسية الغبار والأتربة. هذا النبات مرتبط بأعياد الميلاد.

4- نبات "نخلة روبلينية"
تصفه ناسا بأنه نبات رائع لتنقية هواء الغرفة لقضائه على الغازات المتطايرة داخل المنزل وبالأخص زيت "الزيلين" الموجود في اللدائن والخشب.

5- نبات "سيفاوي باسق"
يعرف أيضاً باسم "سرخس بوسطن"، يحتل المركز التاسع لدى قائمة ناسا الـ 50 للنباتات المُنقية للهواء، لبراعته في إزالة الفورمالدهيد، لاحتوائه على مواد الفلافونيدات، بالإضافة إلى أنه منظم ممتاز للجهاز العصبي، ويقلل الشعور بالإجهاد، لذا كان يُستخدم في الزينة خلال العصر الفيكتوري.

6- نبات "الأجلونيما"
أطلق عليه اسم "أسهل نبات زينة منزلي" لقدرته على النمو جيداً في ظروف إضاءة منخفضة، وبارع في امتصاصه للسموم والملوثات.

7- نبات "زنبق السلام"
تصفه ناسا بأنه "مُنقٍ طبيعي للهواء" لقدرته الهائلة على تطهير الهواء وتحسين جودته بنسبة 60%، لامتصاصه جراثيم العفن المتراكمة داخل الغرف والأثاث، بالإضافة إلى أنه يحتاج إلى مقدار قليل من الماء والضوء.

8- نبات "الغيلان الواحف"
وجدت ناسا أن هذا النبات من أقوى النباتات التي تجدد هواء الغرف لامتصاصه الأتربة والملوثات الكيميائية بنسبة 90% خلال يومين فقط، لذا فهو مفيد للذين يعانون من حساسية الغبار المنزلي.

9- نبات "سيدة النخيل"
"ليدي بالم" أو سيدة النخيل تتصدر المركز الأول ضمن النباتات المنقية للهواء من المواد الكيميائية المسببة للحساسية والسرطان مثل الفورمالدهيد والأمونيا والزيلين والتولوين.

10- نبات "التين البنجاميني"
من الفصيلة التوتية وأفضل النباتات لتنقية الهواء من الملوثات والغازات السامة "الفورمالدهيد" المنبعثة من السجاد والأثاث.